الأربعاء 11 ربيع الأول 1442 - 10:45 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 28-10-2020
نيويورك (يونا) - طالب مجلس الأمن الدولي، أمس الثلاثاء، الأطراف الليبية بالالتزام بتعهداتها وتنفيذ اتفاق وقف إطلاق النار الدائم الموقع في جنيف يوم الجمعة الماضي عقب محادثات استمرت أربعة أيام برعاية بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا.
ورحب أعضاء المجلس، في بيان صحفي، باتفاق وقف إطلاق النار الدائم في ليبيا، مطالبين الأطراف الليبية بإبداء نفس التصميم في التوصل إلى حل سياسي من خلال منتدى الحوار السياسي الليبي.
كما رحب أعضاء مجلس الأمن بإطلاق منتدى الحوار السياسي الليبي في الــ 26 أكتوبر باجتماع افتراضي. معربين عن تطلعهم إلى الاجتماع المباشر للمنتدى الذي تقرر عقده في العاصمة التونسية يوم 9 نوفمبر المقبل.
واستذكر أعضاء مجلس الأمن في البيان قرارهم رقم (2510) لسنة 2020 والتزام المشاركين في مؤتمر برلين بالامتثال لحظر الأسلحة والامتناع عن التدخل في النزاع المسلح أو في الشؤون الداخلية لليبيا، داعين الدول الأعضاء إلى احترام ودعم تنفيذ اتفاق وقف إطلاق النار.
وجدد أعضاء مجلس الأمن في ختام بيانهم التأكيد على التزامهم القوي بسيادة ليبيا واستقلالها وسلامتها أراضيها ووحدتها الوطنية.
(انتهى)
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي